مشاهدة النسخة كاملة : ۩ لا تتحـــدث مع هــــؤلاء ۩


أبودجانة
07-08-2010, 04:20 AM
فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله

صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين

من المواضيع التي راق لي جدا هذا الموضوع


فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)


بعض أصناف من الناس لا تحاورهم ولا تجدي المجادلة معهم أذكر منهم :



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)
الجاهــل :

لا شك إنك متى حاورت جاهلا ظن لجهله إن الحق معه واذا حصل له ضرر تكون أنت سببه


.فقد قال تعالى { واعرض عن الجاهلين } صدق الله العظيم



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)

السفيه :

ليس من الحكمة أن تحاور السفهاء, لأن السفيه لا رشد في أقواله ولا أفعاله

فكيف يرجى تلمس الحق في محاورته ومناظرته.



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)

الغضبان :

عليك أخي المحاور أن تسكت إذا غضب من تحاور , حتى تهدأ أعصابه وتبرد مشاعر الغضب

وتسكن إضطرابات النفس فمتى واجهته وهو بهذا الحال كنت كعاقل واجه مجنوناً !



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)

الثقيل :

إذا رأيت محاورك لا يحسن الحوار فيفيدك ولا الإستماع فيستفيد منك فإياك وإياه .



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)

المتعنت :

والمتعنت قد يكون أحد الرجلين: إما جاهل جهل مركب, أو أحمق لئيم لا دواء له إلا بالإعراض عنه !

فإنه إن وافقته خالفك, وإن خالفته عارضك, وإن أكرمته أهانك, وإن أهنته أكرمك, وإن تبسمت له كشر لك,

وإن أعرضت عنه اغتمّ, وإن أقبلت عليه اغتر, وإن حلمت عنه جهل عليك, وإن جهلت عليه حلم عنك.



فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط (فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)
المبتدع :

وهذا الصنف لا يعرفه إلا من أتاه الله الحكمة والبصيرة بحال البدع وأهلها, فلا بد التفقه في هذا المقام,

فكم من أشخاص استعمل الحوار معهم فلم يحصد غير الأحقاد

فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط

منقووووول